اللغة العدد

اقرأ في هذا العدد

أصفى الينابيع
عندما تعـصف متغيرات الأحداث بالأمم، وحين تجد الشّعوب أنـّها في منزلقات خطيرة وأمام ظروف تمسّ مقدّراتها وتنال من وحدتها ا...

صون التراث الشعبي العربي
تناولنا في مقالتنا المعنونة "دراسات في توثيق التراث الشعبي العربي" التي صدرت بالعدد السابع من المجلة - خريف 2009 - بعض ا...

الوشم لدى قبائل افريقيا الوسطى: الذات والموضوع
“إنّ الرجل الأسود إنسان  حيّ  متفتح  الحواس، لا يقبل الوساطة بين الذات والموضوع، لكنّه  يقبل ك...
13
Issue 13
يمكنك تحميل العدد إلى جهازك بنوع PDF من خلال هذا الرابط
الحكاية الشعبية في منطقة شبه الجزيرة العربية والخليج العربي
العدد 13 - أدب شعبي

دراسة في الأنساق الثقافية والتأويل لأربع مجموعات حكائية شعبية.

عد الحكاية الشعبية نوعاً سردياً شفاهياً أنتجته الذاكرة الجمعية البشرية في سلسلة متصلة من التداول وذلك في سعيها الدؤوب لفهم علاقة الإنسان بمنظومة الكون من حوله وبالأنظمة الثقافية الحاكمة لمجتمعه شأنها في ذلك شأن أشكال التعبير الشعبي المتنوعة مثل الأساطير والملاحم والسير الشعبية والأمثال والألغاز والنكات والأغاني الشعبية وغيرها.

أكمل القراءة
المواويل في بلاد الشام والعراق في الأدب الشعبي
العدد 13 - أدب شعبي

لقد ساهمت الفنون الشعبية ولا سيّما الفنون الغنائية  بتطوير الذوق الحسي والفني والجمالي, وحفزت الإنسان دائما على العمل والعطاء والإبداع وعلى مر القرون قدمت هذه الفنون للناس بمختلف لغاتهم زاداً لغوياً وثقافيا مُهماً, أعطت اللغات القومية خصوصيتها فضلا عن غرسها وتكريسها مفاهيم الانتماء  للأوطان, ودعوتها إلى الحب والخير والجمال.

أكمل القراءة
تأثير التراث الشعبي في المسرح العربي
العدد 13 - أدب شعبي

يشكل التراث الشعبي جزءاً لا يتجزأ من ثقافات الشعوب على اختلاف هوياتها وأجناسها, فهو المعبر عن ماضيها وحاضرها، ومن خلاله تتحدد صورة مستقبلها. إنه يحدد الهوية التي تميز أمة عن أمة وشعباً عن شعب وجماعة عن جماعة، وهو ذلك الوعاء الذي تستودعه الأمم ممارساتها وطقوسها وشعائرها وكل مقومات وجودها وبقائها ونهضتها الحضارية للانطلاق من خلاله إلى آفاق أرحب من التقدم والنهضة في مختلف مجالات الحياة الإنسانية.

أكمل القراءة
فنّ الهجيني
العدد 13 - أدب شعبي

اعتاد بعض الناس أن يدندنوا وهم يمارسون أعمالهم المختلفة، وما أحوج الإنسان وهو يسير في صحراء مترامية الأطراف حيث لا صوت إلاّ تناوح الرياح إن انبعثت، أو بكاء القمريّ، ما أحوجه إلى رفيق يسامره أو تسبيح يردّده أو لحنٍ يرسله ليؤنس نفسه أو يروّح عنها ويخفّف من عناء السفر، قال الشاعر كثيّر عزّة واصفاً عودة قوافل الحجيج من منى:

 

Replacing Emoji...
أكمل القراءة
2019